عاصمة المصايف تجذب 3.5 ملايين سائح لأول مرة في صيف استثنائي

23-08-2015 عدد المشاهدات : 1641 مشاهدة

سجلت دور الإيواء السياحي بمحافظة الطائف والضواحي والمواقع السياحية أفضل موسم تشغيلي منذ عقد كامل، وحققت الاستثمارات في هذا القطاع مكاسب كبيرة في صيف العام الحالي في ظل التدفق السياحي غير الاعتيادي، وساهم اعتدال الطقس بأنحاء المحافظة في اكتظاظ المواقع السياحية الشهيرة بالمصطافين والسياح الباحثين عن نسمات عليلة في قيض الصيف الذي شهدته معظم مناطق المملكة ودول الخليج العربي.

وارتفع عدد السائحين والزوار في الطائف خلال الصيف إلى أكثر من 3 ملايين وخمسمائة ألف سائح وزائر من مختلف المناطق ودول مجلس التعاون الخليجي، في إشارة اعتبرها العاملون في قطاع الخدمات السياحية عودة إلى فترات الطفرة السياحية لمصيف المملكة الأول وعاصمة المصايف العربية، وخطوة متقدمة وجاذبة لمزيد من الاستثمارات في قطاع الخدمات الذي عانى بشدة من كثافة التشغيل في الموسم الحالي.

وتكفي الإشارة إلى أن متنزه الردف العام بمساحته التي ناهزت نصف مليون متر مربع استقبل خلال شهر واحد من افتتاحه أكثر من مليوني زائر، مما دعا أمين الطائف إلى متابعة توفير الخدمات بالوقوف الميداني يومياً في الموقع، مع استمرار الازدحام في كافة المواقع السياحية، وتسجيل مداخل الطائف لأكبر كثافة مرورية منذ سنوات، وبذل الدوريات الأمنية والمرورية لجهود مضاعفة لدعم انسيابية حركة السير التي شهدت اختناقات ملموسة على مدار الأشهر الثلاثة الماضية. وأشارت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالطائف في تقرير لها إلى إصدار 318 ترخيصاً لمنشآت سياحية جديدة لقطاع الإيواء من فنادق، وشقق وفلل فندقية، ووحدات سكنية، ونزل سياحية، ووكالات سفر، ومنظمي رحلات، ومرشدين سياحيين. وأوضح عبدالله السواط مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار بالطائف أن الهيئة تسعى لتطوير قطاع الإيواء بالمحافظة من خلال زيادة عدد الفنادق والوحدات السكنية، بما يتناسب مع الإقبال على الطائف الذي بات وجهة سياحية هامة، لافتاً إلى أن الطلب فاق العرض بمراحل في كافة الخدمات المتاحة، ما يؤكد حاجة المحافظة لفنادق ووحدات سياحية أكثر. 

 

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1075592