«الغرف» ينتقد غياب اختبار الحديد المستورد

27-12-2015 عدد المشاهدات : 672 مشاهدة

انتقد رئيس اللجنة الوطنية الفرعية للحديد والصلب في مجلس الغرف السعودية شعيل العريض، غياب اختبار المنتجات المستوردة في الحديد بالشكل المطلوب قائلا: بأنه تدخل منتجات تحمل في مكوناتها مادة الرصاص السامة وخصوصا في دهانات صاج الحديد الملون وفي مادة الزنك المطلية على الحديد المجلفن، حيث بلغت نسبة الرصاص فيها خمسين ضعف الحد المسموح به عالميا، مطالبا في ذات السياق الجهات المعنية بتبني نظاما صارما يمنع هذه الفوضى في السوق المحلية.
وقال إذا أردنا أن نحمي الشركات من الانهيار والخسارة وعدم التفريط في شبابنا المؤهلين ما علينا فقط عمله هو تطبيق الأنظمة والقوانين الدولية عاجلا ولا سنجبر مكرهين إلى تخفيض التكاليف والاستغناء عن العمالة التي ستمس العمالة الوطنية وإغلاق المصانع بسبب هول حجم الخسارة القائمة.
وأشار أن صيغة الحماية التي يجب أن تكون هي بتطبيق معايير المواصفات وإخضاع المنتجات المستوردة للاختبار في مختبرات محايدة ومنع الرديء منها. وطالب العايض وزارة التجارة والصناعة بدعم الصناعة الوطنية والوقوف معها بفرض تطبيق القوانين الصارمة والتشريعات لحماية المستهلك والمنتج في آن واحد وأن يكون هناك نظر فاحص للمنظور الاقتصادي الوطني، وأن تتحقق المنافسة العادلة التي من شأنها أن لا تسبب ضررا بالغا لا بالمصانع الوطنية ولا بالمستهلكين النهائيين على حد سواء. وزاد على ذلك قولا بأنه لا توجد مختبرات كافية ومحايدة تختبر جودة هذه المنتجات التي أغرقت السوق السعودية والخليجية، مطالبا بأن تخضع هذه المنتجات تحت نظر وزارة التجارة والصناعة للاختبار العادل في المختبرات الكبيرة، وذلك منعا للغش التجاري الحاصل في هذه المنتجات المستوردة.
وقال نحن لا نطالب بالدعم المادي بقدر ما نطلب الدعم بتطبيق القوانين والمواصفات لمنع هذه الفوضى، حيث الوضع بهذه الصورة القائمة ينذر بملامسة الخط الأحمر في موضوع تسريح العمالة السعودية وكل ذلك بسبب خسارة مصانعنا الملتزمة بالمعايير والمواصفات وإغلاق خطوط إنتاج بسبب المستورد الرديء.
وعن كمية السكراب المستورد ومدى تطبيق الاختبارات عليه، ذكر بأن المستورد نسبته قرابة 10 في المئة، حيث يعمل اختبارات عليه وتؤخذ عينات منه وذلك لوفرته لدينا بالمملكة. 

 

 

صحيفه المدينة

http://www.al-madina.com/node/650847/%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%B1%D9%81%C2%BB-%D9%8A%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%AF-%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1%D8%AF.html