إكمال تدريب أعضاء اللجان الانتخابية بالمراكز على إجراءات «الاقتراع»

06-12-2015 عدد المشاهدات : 737 مشاهدة

اختتمت اللجنة العامة لانتخابات أعضاء المجالس البلدية جميع مراحل برامج وورش التدريب للفرق المساندة في اللجان المحلية وكذلك لرؤساء وأعضاء لجان الانتخابات في المراكز الانتخابية بكافَّة مناطق المملكة، التي تهدف إلى تزويد العاملين في المراكز الانتخابية باللجان المحلية بكل المعلومات والخطوات والإجراءات الواجب اتخاذها أثناء عملية الاقتراع والفرز والعد وإعلان النتائج.

وأوضح رئيس اللجنة التنفيذية والمتحدث الرسمي للانتخابات م. جديع القحطاني أنّ اللجنة العامة للانتخابات عملت على تدريب العاملين في المراكز الانتخابية على مرحلتين، خاصةً أنّ عملية الاقتراع والفرز والعد تعد نتاج جميع المراحل الانتخابيَّة التي سبقتها، ولأنها تتم في يوم واحد وتوقيت بساعات محددة، وهو ما يتطلَّب إيضاح كافَّة الاختصاصات والتعليمات والإجراءات، وكيفية استخدام النماذج المتعلِّقة بالاقتراع والفرز والعدَّ، وإعلان النتائج لجميع المشاركين.

وبيَّن أن المرحلة الأولى من التدريب اختتمت في مدينة الرياض بإجراء ورش عمل وتدريب استمرت لثلاثة أيام، وحضرها من تم ترشيحهم من قبل اللجان المحليَّة لإعدادهم كمدربين مساندين للمشاركة مع فريق التدريب المختص باللجنة العامَّة للانتخابات في التدريب لمرحلة الاقتراع والفرز والعدَّ، وكذلك تدريب فرق تجميع وتدقيق وترتيب النتائج في اللجان المحليَّة".

وأضاف: "المرحلة الثانية من التدريب بدأت في اليوم الرابع لشهر صفر والتي اشتملت على عقد ورش عمل تدريبية في مقار اللجان المحليَّة بأمانات المناطق يقدمها المدربون المختصون من اللجنة العامَّة للانتخابات، وتختصّ بإجراءات وتعليمات مرحلة الاقتراع والفرز والعدّ، يحضرها أعضاء وعضوات لجان الانتخابات بالمراكز"، مشيراً إلى أنَّه تم استكمال المرحلة الثانية في جميع اللجان المحليَّة.

وأوضح رئيس اللجنة التنفيذية للانتخابات أنّه تم توزيع دليل إجراءات الاقتراع والفرز والعد على كل المشاركين في ورش التدريب، حيث قام خبراء مختصون في العملية التدريبية بتزويدهم بما يحتاجونه لإدارة العملية الانتخابية وكافَّة المهارات الفنية المتعلقة بمرحلة الاقتراع والفرز والعد وإعلان النتائج والتي تعد من أهم مراحل العملية الانتخابية، وتهيئتهم لاستقبال الناخبين الذين سوف يدلون بأصواتهم في يوم الاقتراع.

وأفاد بأنَّه تم تزويد المتدربين بمعلومات عن متطلبات تلك المرحلة، ابتداءً من مرحلة استقبال الناخب بمقر مركز الانتخاب ثم مرحلة الاقتراع وآلية تعرف الناخب على مرشحه ومنحه صوته من خلال التأشير أمام اسم المرشح وبشكل واضح حتى تكون ورقة الاقتراع صحيحة ومقبولة للعد.

وأشار إلى أنَّه تم التدريب على آلية التعامل مع عملية فرز الأصوات والتعامل مع أوراق الاقتراع التي بها ملاحظات وعرضها على لجنة مختصة للبت في كونها مقبولة أو غير مقبولة للعد، ومن ثم رصد وعد الأصوات، وانتهاءً بمرحلة إعلان النتائج من قبل اللجنة المحلية، كما أنَّ حضور ورش التدريب شرط أساسي لأعضاء اللجان للقيام بعملهم خلال مرحلتي الاقتراع والعد والفرز حتى يتمكنوا من معرفة كافّة التفاصيل الخاصة بهذه المهمة.

وأكد أن العملية التدريبية اشتملت على كيفية التعامل مع الحالات الطارئة والتي قد تحدث أثناء عملية الاقتراع، منوهاً إلى أنّ تلك الورش تضمنت تدريباًً عملياًً على طريقة الفرز والعدْ ورصد النتائج، بجانب المادة العلميَّة التي حصل عليها المشاركون بهذه الورشة، ومشيراً إلى أنَّه لُوحظ استجابة عالية جداً والتزام من أعضاء اللجان في الحضور والتجاوب مع المدربين، كما تم تدريب عدد من المدربات في كل لجنة محلية يتولين تدريب عضوات لجان الانتخاب بالمراكز النسوية.

وأشار إلى أنَّه بعد الانتهاء من ورش العمل ستبدأ اللجان المحلية للانتخابات في المراكز بالاستعدادات النهائية لعملية الاقتراع ومن ثم عملية فرز وعدَّ الأصوات، بعد أن أنهت اللجان المحلية إعداد المقار الانتخابية وتزويدها بكافة الوسائل الإرشادية الخاصة بعملية الانتخاب.

 

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1107089