نيابة عن الملك.. الفيصل يفتتح المهرجان ويؤكد: «سوق عكاظ» حاضن للإبداع والتميز ومحفل للفكر والثقافة

12-08-2015 عدد المشاهدات : 1506 مشاهدة

أناب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، يحفظه الله، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ، لافتتاح سوق عكاظ في دورته التاسعة لهذا العام. وينطلق الحفل الافتتاحي، الساعة السادسة مساء اليوم، بموقع السوق في منطقة «العرفاء» بمحافظة الطائف.
إلى ذلك، أكد الأمير خالد الفيصل أن «سوق عكاظ سيواصل هذا العام أداء رسالته الإنسانية والحضارية والتنموية، التي تنطلق للعالم برؤية مستقبلية من أرض الحرمين الشريفين ومهد الحضارتين العربية والإسلامية، ترعاه قيادة حكيمة رشيدة، آمنت بأن العلم والإيمان لا يختصمان، وتعهدت بالعمل بلا كلل ولا ملل، لصناعة الغد السعودي المشرق بالرفاه، المزدهر بالمحبة والتسامح، الفخور بعقيدته وإيمانه».
وأكد الأمير خالد الفيصل أن «سوق عكاظ، كان ولا زال يستمد نهجه من رؤية القيادة السعودية، والتي تمثلت في نهج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان – حفظه الله – بدعوته الصادقة والمخلصة إلى تبني التعايش محل النزاع، والمحبة محل الأحقاد، والصداقة محل الصدام، للدفاع عن الإنسانية في مواجهة التطرف والكراهية، عبر تبنيه تلك المفاهيم من خلال أنشطته وبرامجه الثقافية والعلمية والفنية والتراثية».
وأضاف: «إن تنمية الثقافة والفكر والأدب وتشجيع العلوم والمعارف الحديثة ورعاية الموهبة وتشجيعها طريقنا نحو بناء الحضارة الإسلامية الجديدة، لنؤكد للعالم أجمع أن الإسلام دين ودنيا، وأن المسلم جهاده الأول في بناء الإنسان وتعمير الأوطان، وسلاحه العقل والقلم».
وشدد الأمير خالد الفيصل على أن «سوق عكاظ» هو محفل للفكر والثقافة والأدب ومنتدى للحوار، وحاضن للإبداع والتميز للمثقفين والمفكرين والأدباء والشعراء، داعيا رجال العلم والمعرفة والمثقفين والأدباء والمفكرين إلى احتضان سوق عكاظ ورعايته، كما يجهد هو لاحتضانهم ورعايتهم، من خلال حرصهم على المشاركة في أنشطته وبرامجه، وإثرائه بعطاءاتهم وإبداعاتهم المتميزة، مؤكدا أن نجاح سوق عكاظ سيحسب للمشاركين فيه من الأدباء والشعراء والمبدعين والحرفيين قبل أن يحسب للعاملين على تنظيمه وإعداد أنشطته وبرامجه.

صحيفه عكاظ

http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20150812/Con20150812789091.htm