تنسيق مشترك لدعم السياحة المصرية

17-11-2015 عدد المشاهدات : 488 مشاهدة

ثمن رئيس منظمة السياحة العربية الدكتور بندر الفهيد، قرار مجلس الوزراء بتفويض صاحب السمو الملكي رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أو من ينيبه بالتباحث مع الجانب المصري للتعاون في مجال الآثار والمتاحف والتراث العمراني بين الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في المملكة ووزارة الآثار في جمهورية مصر العربية، مشيرا إلى أن ذلك يعزز التعاون المشترك في مجالات المعرفة وتبادل الخبرات، باعتبار أنهما نمط من الأنماط المهمة لدعم السياحة في كلا البلدين الشقيقين.

 

وقال: «المنظمة العربية للسياحة تدعم بل وتشجع التعاون السياحي العربي في مجالاته المختلفة، ومذكرة التعاون بين المملكة ومصر في مجالات الآثار والتراث تأتي ضمن إطار التعاون الذي تدعمه المنظمة، التي تأمل أن يشمل جميع الدول العربية».

 

وأضاف: «الأزمة التي يمر بها القطاع السياحي في مصر تتطلب تظافر جهود الدول العربية دعما لمصر حتى تتجاوز هذه الأزمة؛ لذا فإنه من الضروري أن تتوجه السياحة العربية وبشكل مباشر إلى منطقة شرم الشيخ دعما للسياحة المصرية في هذا الوقت الحرج، خاصة وأن القطاع السياحي يوفر ملايين من فرص العمل في السوق المصرية، كما أن منطقة شرم الشيخ تتمتع بالأمن والاستقرار وتعتبر وجهة سياحية تشجع على استقطاب السائح من مختلف الدول العربية».

 

واستطرد آل فهيد: «هناك تنسيق مشترك بين منظمة السياحة العربية وكل من وزارة السياحة وإدارة الطيران في مصر إلى جانب القنصلية المصرية بجدة؛ لإقامة عدة مهرجانات لتعزيز السياحة في مصر، وفي هذا السياق أرفع لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الشكر والتقدير لتوجيهه الخطوط الجوية السعودية على زيادة رحلاتها إلى جمهورية مصر العربية؛ بهدف دعم السياحة المصرية؛ ما يؤكد وقوف المملكة إلى جانب مصر في مختلف الظروف، ويعزز من التعاون والتضامن المشترك بين البلدين».

 

من جهة أخرى، أشاد رئيس فرع الاتحاد العام للمصريين بالخارج في المملكة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتسيير رحلات الخطوط السعودية إلى شرم الشيخ مباشرة لدعم السياحة بهذه المدينة السياحية المصرية.

 

وقال رئيس الفرع الدكتور سعيد يحيي: «مواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وموقف الحكومة والشعب السعودي تجاه مصر دائما مثار فخر واعتزاز لكل المصريين، فهي مواقف مشرفة وأصيلة وتجسد العلاقات الوثيقة والتاريخية بين الشعبين الشقيقين والقيادة في الدولتين»، مثمنا تجاوب قيادة وأبناء المملكة مع مبادرة المليون زائر لمصر التي انطلقت الأسبوع الماضي من القنصلية المصرية بجدة بالتنسيق والتعاون مع مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية السفير هشام النقيب، والسفير المصري لدى المملكة ناصر حمدي.

 

 

صحيفه عكاظ

http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20151117/Con20151117809059.htm