"غرفة الطائف" تتبنَّى تعزيز ثقافة الحقوق بأول مركز للتحكيم

16-11-2015 عدد المشاهدات : 474 مشاهدة

تبنَّت الغرفة التجارية الصناعية بالطائف، تعزيز الثقافة الحقوقية بالمحافظة، وذلك من خلال اعتمادها إنشاء أول مركز للتحكيم بالمحافظة.
 
وشهد الاجتماع الذي جمع رئيس مجلس إدارة غرفة الطائف، "الدكتور سامي بن عبد الله العبيدي"، بالمستشار والمحكم الدولي في مركز التحكيم الدولي، "الشيخ سعيد القرني" بمقر الغرفة؛ الاتفاق على ضرورة تفعيل مركز التحكيم بالغرفة التجارية الصناعية بالطائف، ونشر ثقافة التحكيم لدى منتسبي الغرفة وتعريفهم بفوائد وميزات التحكيم التجاري، وكذلك نشر ثقافة تضمين شرط التحكيم في العقود التجارية.
 
وأوضح "العبيدي" أن الغرفة تسعى لتعزيز ثقافة الحقوق لدى المجتمع، ومعرفة نظام التحكيم في العقود الصادر بموجب المرسوم الملكي رقم "م/34" وتاريخ "24 /5 / 1433هـ"، الذي من شأنه ضمان حقوق الأفراد، والشركات، وغيرهم، بشكل أسرع.
 
وأكد "العبيدي" على أهمية مراكز التحكيم، مشيرًا إلى أن مركز التحكيم التجاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية "دار القرار"؛ سجل خلال الفترة من 1 يناير حتى 30 سبتمبر 2015، منازعات بقيمة إجمالية بلغت أكثر من 6.3 ملايين دولار أمريكي لثماني منازعات من جنسيات مختلفة، وتنوعت أنواع مواضيع النزاع؛ فمنها ما هو ذو طابع هندسي، وصناعي، وبعضها ما يتعلق بمجال التطوير العقاري والمقاولات والبناء والتشييد، إضافة إلى أن مراكز التحكيم تخفف من ضغط المواعيد والجلسات بالمحاكم، مشيرًا إلى أنه سيتم عقد لقاء مع رئيس المحكمة العامة بالطائف للمداولة حول الدعاوى التي تتضمن شرط التحكيم، وآلية إحالتها لمركز التحكيم بالغرفة، كما ستدرس الغرفة من ضمن ذلك إنشاء لجنة للأوقاف بغرفة الطائف، مع إعداد لائحة بآلية عمل اللجنة، ونشر ثقافة تطوير عقارات الأوقاف عبر اللجنة، وإمكانية استثمارها والارتقاء بها.
 
وزار فريقٌ من غرفة الطائف برئاسة عضو مجلس الإدارة "مشعل فلاح العتيبي"؛ مركز التحكيم بغرفة الرياض للاطلاع عليه، والاستفادة من تجربتهم.
 
وشهد الاجتماع حضور نائب رئيس مجلس الإدارة "المهندس أنور الزهراني"، وعضو مجلس الإدارة "مشعل فلاح العتيبي"، وأمين عام الغرفة "دسمان الفقيه"، ومساعد الأمين لشؤون التخطيط والتطوير، "متعب العتيبي"، ومدير العلاقات العامة واللجان "يوسف الزهراني"، ومدير التدريب "عتيق الثقفي"، والمستشار القانوني بالغرفة "سابل محمد".تبنَّت الغرفة التجارية الصناعية بالطائف، تعزيز الثقافة الحقوقية بالمحافظة، وذلك من خلال اعتمادها إنشاء أول مركز للتحكيم بالمحافظة.
 
وشهد الاجتماع الذي جمع رئيس مجلس إدارة غرفة الطائف، "الدكتور سامي بن عبد الله العبيدي"، بالمستشار والمحكم الدولي في مركز التحكيم الدولي، "الشيخ سعيد القرني" بمقر الغرفة؛ الاتفاق على ضرورة تفعيل مركز التحكيم بالغرفة التجارية الصناعية بالطائف، ونشر ثقافة التحكيم لدى منتسبي الغرفة وتعريفهم بفوائد وميزات التحكيم التجاري، وكذلك نشر ثقافة تضمين شرط التحكيم في العقود التجارية.
 
وأوضح "العبيدي" أن الغرفة تسعى لتعزيز ثقافة الحقوق لدى المجتمع، ومعرفة نظام التحكيم في العقود الصادر بموجب المرسوم الملكي رقم "م/34" وتاريخ "24 /5 / 1433هـ"، الذي من شأنه ضمان حقوق الأفراد، والشركات، وغيرهم، بشكل أسرع.
 
وأكد "العبيدي" على أهمية مراكز التحكيم، مشيرًا إلى أن مركز التحكيم التجاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية "دار القرار"؛ سجل خلال الفترة من 1 يناير حتى 30 سبتمبر 2015، منازعات بقيمة إجمالية بلغت أكثر من 6.3 ملايين دولار أمريكي لثماني منازعات من جنسيات مختلفة، وتنوعت أنواع مواضيع النزاع؛ فمنها ما هو ذو طابع هندسي، وصناعي، وبعضها ما يتعلق بمجال التطوير العقاري والمقاولات والبناء والتشييد، إضافة إلى أن مراكز التحكيم تخفف من ضغط المواعيد والجلسات بالمحاكم، مشيرًا إلى أنه سيتم عقد لقاء مع رئيس المحكمة العامة بالطائف للمداولة حول الدعاوى التي تتضمن شرط التحكيم، وآلية إحالتها لمركز التحكيم بالغرفة، كما ستدرس الغرفة من ضمن ذلك إنشاء لجنة للأوقاف بغرفة الطائف، مع إعداد لائحة بآلية عمل اللجنة، ونشر ثقافة تطوير عقارات الأوقاف عبر اللجنة، وإمكانية استثمارها والارتقاء بها.
 
وزار فريقٌ من غرفة الطائف برئاسة عضو مجلس الإدارة "مشعل فلاح العتيبي"؛ مركز التحكيم بغرفة الرياض للاطلاع عليه، والاستفادة من تجربتهم.
 
وشهد الاجتماع حضور نائب رئيس مجلس الإدارة "المهندس أنور الزهراني"، وعضو مجلس الإدارة "مشعل فلاح العتيبي"، وأمين عام الغرفة "دسمان الفقيه"، ومساعد الأمين لشؤون التخطيط والتطوير، "متعب العتيبي"، ومدير العلاقات العامة واللجان "يوسف الزهراني"، ومدير التدريب "عتيق الثقفي"، والمستشار القانوني بالغرفة "سابل محمد".
 
 
صحيفه سبق