وزير العمل يفتتح المؤتمر الدولي لمكافحة الجرائم المعلوماتية

12-11-2015 عدد المشاهدات : 461 مشاهدة

افتتح وزير العمل وزير التعليم بالنيابة د. مفرج بن سعد الحقباني «المؤتمر الدولي الأول لمكافحة الجرائم المعلوماتية» الذي يقام تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وتنظّمه جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية. وأوضح مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالنيابة رئيس اللجنة العليا للمؤتمر د. فوزان بن عبدالرحمن الفوزان، أن العصر الذي نعيشه هو عصر المعلومات بما تحقق من تطور كبير في أساليب تدوين وتخزين واستجلاب المعلومات، صاحبه تطور آخر في مجال الاتصال ووسائل التواصل بجميع أشكالها مما سهل مرور المعلومات وتناقلها، ومع أن هذه الطفرة العلمية خدمت البشرية إلا أنها أصبحت مهددة بالعبث وبالجريمة المنظمة، التي تنتهك خصوصية الأفراد وشبكات المعلومات للشركات والبنوك والمؤسسات الحكومية في المجالين العسكري والسياسي.

وبين د. الفوزان أن ارتفاع مستوى الجرائم المعلوماتية يأتي نتيجة للاتساع الملحوظ الذي شهده العالم لاستخدام تقنية المعلومات في المجتمع والازدياد الكبير لدورها في تسيير شؤونه، والجريمة الإلكترونية معقدة تتم باستخدام الحاسب أو الهواتف الذكية والاتصال بالإنترنت وهدفها اختراق الشبكات أو تخريبها أو التحريف أو التزوير أو السرقة والاختلاس أو القرصنة وسرقة حقوق الملكية الفكرية، أو استخدام المعلومة أو الصور والتسجيلات لغرض الإساءة لشخص أو مجموعة او لنظام.

وأضاف د. الفوزان أن المؤتمر يهدف إلى الرفع من مستوى مكافحة الجرائم المعلوماتية، وإلى زيادة الوعي المجتمعي بالجرائم المعلوماتية وزيادة الحس الأمني الإلكتروني لأفراد المجتمع، والتوعية بإجراءات وآليات مكافحة هذا النوع من الجرائم، وإلى تعزيز الشراكة والتعاون داخلياً وخارجياً في هذا المجال.

 

 

 

مشاركون في جلسات المؤتمر

 

 

واوضح د. الفوزان أن المؤتمر يتناول موضوع الجرائم المعلوماتية من عدة محاور، منها ما يتصل بالقوانين والتشريعات بما في ذلك الجوانب المتعلقة بإثباتها، وأساليب التحقيقات ووسائل اكتشاف الجريمة المعلوماتية وغيرها.

ويتم تناول هذه المحاور في عدد من الأبحاث وأوراق العمل وحلقات النقاش يناقشها عدد من الخبراء والمهنيين من الأوساط الأكاديمية والصناعية، وكذلك المسؤولون من ذوي الخبرة في المسائل المتعلقة بالجريمة المعلوماتية والأدلة الجنائية الرقمية من جميع أنحاء العالم، مقدماً شكره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وسمو ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز على ما نجده من دعم وتشجيع للتعليم بعامة وللجامعات على وجه الخصوص سائلاً الله أن يبارك بجهودهم وفي أعمارهم.

وفي كلمة لراعي الحفل وزير العمل وزير التعليم بالنيابة د. مفرج بن سعد الحقباني، قال إنه تشرف بالنيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بافتتاح هذا المؤتمر مرحباً بالضيوف الكرام في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية متمنياً لهم طيب الإقامة في رياض الخير والمحبة والسلام.

وعبر الوزير عن سعادته باهتمام جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بهذا الجانب المهم من أمن المعلومات، وقيامها بتنظيم هذا المؤتمر العلمي، والذي يتناول بصورة متكاملة المواضيع المتعلقة بمكافحة الجرائم المعلوماتية بما فيها الجوانب التقنية البحتة للجرائم المعلوماتية والجوانب التشريعية المتصلة بهذه الجرائم.

 

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1099820