الأحساء: حصر ملفات 8 مساهمات متعثرة والرفع بها لـ«التجارة»

11-11-2015 عدد المشاهدات : 436 مشاهدة

كشفت اللجنة العقارية بغرفة الأحساء عن نجاحها في حصر ومتابعة وتحريك ملفات بعض المساهمات العقارية المتعثرة منذ عقود بالأحساء من بينها ما شهد صدور أحكام قضائية أو حل مشكلتها ورفع الحجز عن أراضيها وما اكتمل ملفها والرفع به إلى لجنة المساهمات بوزارة التجارة والصناعة. وتضم المساهمات المتعثرة مساهمة عمارة المحبوب، مساهمة أرض المشعلية، مساهمة أرض المجيدية، مساهمة أرض العقير (الشدي وبوصال)، مساهمة أرض حي المنيرة، مساهمة أرض العيون (خميس حمدين وشركاه)، مساهمة أرض الخرس والحرز والوهيبي الواقعة في المبرز بالقرب من شارع الرياض بالإضافة إلى مساهمة أرض الفيحاء الواقعة على طريق قطر. واطلعت اللجنة العقارية خلال اجتماعها الأخير على أبرز التطورات والجهود المتعلقة بوضع تلك المساهمات، وصور تعاون ُملاك وورثة المساهمات العقارية والمساهمين بالأحساء مع فريق عمل اللجنة الخاص بمتابعة ملف المساهمات وتزويده بكافة المعلومات عن أي مساهمة عقارية متعثرة. وأوضح رئيس اللجنة المهندس خالد الصالح أن اللجنة تمكنت خلال فترة وجيزة في مجال حصر المساهمات المتعثرة بالأحساء من جمع معلومات وبيانات خاصة بتلك المساهمات، وبحثت المعوقات وسبل إيجاد المقترحات والحلول ودراستها ما يسر في تحريك ملفاتها في كافة الجهات والمستويات وساهم في إبداء التوصيات حيالها والرفع بها للجنة المساهمات العقارية بوزارة التجارة والصناعة. وأكد أن هذه الجهود ستسهم في حل ملف المساهمات العقارية المتعثرة بالأحساء ورد الحقوق لأهلها بأسرع وقت، خاصة وأن هذا الملف الشائك يمثل واحداً من أعقد الملفات النظامية والحقوقية المعلقة منذ سنوات، والتي وقع ضحيتها آلاف المواطنين الذين ظلوا يترقبون انفراجا لأموالهم، مجدداً حرص اللجنة على بذل أقصى جهودها من أجل طي هذا الملف والعمل على رد الحقوق لأهلها. وشكر الصالح وزارة التجارة والصناعة ولجنة المساهمات العقارية على الاهتمام الكبير بهذا الملف الشائك وقضايا المساهمات، مناشداً جميع من له علاقة بالمساهمات العقارية بالأحساء تقديم أوراقه ومستنداته في أقرب وقت لفريق عمل اللجنة بمقر الغرفة. وناقش الاجتماع حرص اللجنة على متابعة تنفيذ توصيات ملتقى «الأنظمة العقارية ودورها في الرقي بالواقع العقاري» الذي نظمته مؤخراً بالتعاون مع لجنة المحامين وذلك عبر إقامة سلسلة من ورش العمل المتخصصة، حيث تم التوافق على تشكيل فريق عمل للمابعة. وأوصى الاجتماع في خاتمة أعماله بضرورة توجيه الدعوة لوزير الإسكان للقاء المطورين العقارين والمقاولين بالأحساء جمادى الأول، وكذلك مخاطبة هيئة المقيمين المعتمدين لطلب استضافت الدورة التدريبية 103(أساسيات التقييم العقاري) بالأحساء خلال صفر القادم، بالإضافة إلى بحث وتنسيق تنظيم المزيد من اللقاءات المتخصصة والدورات والبرامج التدريبية الموجهة للعقاريين في الأحساء.

 

صحيفه الجزيره

http://www.al-jazirah.com/2015/20151111/ec22.htm