الغرف السعودية تبحث تعزيز التبادل التجاري مع فنزويلا

11-11-2015 عدد المشاهدات : 572 مشاهدة

بحث مجلس الغرف السعودية برئاسة أمينه العام المهندس خالد محمد العتيبي مع نائب وزير الخارجية للتعاون الاقتصادي الفنزويلي رامون قورديز والوفد المرافق له، سبل تعزيز حجم التبادل التجاري وفتح قنوات استثمارية جديدة تجمع قطاعي الأعمال السعودي والفنزويلي.  ودعا الجانبان إلى استثمار العلاقات القائمة بين البلدين والعمل على تنشيط وتعزيز العلاقات في مختلف المجالات.  وأكد العتيبي على أهمية تعزيز التعاون في المجالات كافة بما يحقق المصالح المشتركة لكلا البلدين، منوها إلى اهتمام المملكة بتنمية العلاقات مع فنزويلا كون البلدين من أكبر الدول المنتجة للبترول إضافة إلى أنهما من الدول المؤسسة والأعضاء بمنظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" فضلا عن العلاقات المميزة بينهما.
وأشار العتيبي إلى أهمية دور القطاع الخاص في تطوير التعاون الثنائي بين البلدين من خلال الشراكات ذات المنفعة المتبادلة، خصوصا أن المملكة وفنزويلا تملكان من الميز النسبية ما يؤهلهما لمضاعفة حجم التبادل التجاري وتحقيق شراكات تجارية مستدامة، منوها بصدور القرار السامي القاضي بتسهيل دخول الشركات العالمية إلى السوق السعودي والاستثمار فيه.
من جهته، أكد نائب وزير الخارجية الفنزويلي أهمية العلاقات السعودية - الفنزويلية المرتكزة تاريخيا على العضوية في "أوبك" كأرضية للعمل على تطوير العلاقات في المجالات الأخرى مثل التجارة والاستثمارات المختلفة خصوصا في مجال النفط والبتروكيماويات والزراعة والسياحة والصناعة.

 

صحيفه الوطن

http://www.alwatan.com.sa/Economy/News_Detail.aspx?ArticleID=241773&CategoryID=2