المملكة والبرازيل تبحثان تعزيز الشراكات الاستثمارية

21-10-2015 عدد المشاهدات : 751 مشاهدة

 بحثت غرفة الرياض مع وفد تجاري برازيلي سبل تعزيز حجم التبادل التجاري وفتح قنوات استثمارية جديدة تجمعه بقطاع الأعمال السعودي.

وأكدت أحاديث البرازيليين ومداخلاتهم خلال اللقاء الذي يتم برئاسة السفير البرازيلي فلافيو ماريقا ومساعد الامين العام للشؤون الاقتصاية بغرفة الرياض د. سعود السهلي، رغبتهم في الدخول في شراكات استثمارية تجمعهم برجال الأعمال السعوديين، مشيرين إلى أن المملكة والبرازيل تملكان من الميز النسبية ما يؤهلهما لمضاعفة حجم التبادل التجاري بين البلدين، وشمل اللقاء عرضا مرئيا قدمه البرازيليون حول المزايا والحوافز المقدمة للاستثمار في البرازيل والأسواق المالية، فيما تباحث الجانبان حول نقاط القوة والضعف من حيث التبادل التجاري بين البلدين.

يذكر أن حجم التبادل التجاري بين المملكة والبرازيل حقق زيادة في مجموع الصادرات والواردات لكلا الجانبين خلال سنوات قليلة، حيث ارتفع من حوالي 22 مليار ريال في عام 2013 إلى حوالي 24 مليار ريال في عام 2014، أي بمعدل زيادة بنحو 7,6% خلال العامين، عبر صادرات المملكة إلى البرازيل والمتمثلة في المنتجات الكيماوية والبتروكيماوية، بينما يغلب على واردات المملكة من البرازيل السلع الأولية الزراعية والخامات الحديدية.

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1093093