وزير العمل: تنظيم الأسواق العربية كفيل بالحد من معدلات البطالة

15-10-2015 عدد المشاهدات : 755 مشاهدة

اختارت منظمة العمل العربية الدكتور مفرج الحقباني وزير العمل رئيسا لمجلس إدارتها بالإجماع أمس، وعينت المنظمة نائبين له، هما زياد الحمصي من الأردن وحسن فقيه من لبنان.

وكانت المنظمة قد بدأت أعمال اجتماع الدورة الـ83 لها بالرياض، التي تستمر يومين، بحضور وزراء العمل على مستوى الدول العربية وممثلي المنظمة. وقال الحقباني، إن تنظيم أسواق العمل العربية ستسهم في الحد من معدلات البطالة متمنيا أن تكون نتائج العمل في المنظمة مؤثرة وفاعلة وقابلة للتنفيذ لتسهم بشكل كبير في الحد من معدلات البطالة وتنظيم أسواق العمل العربية. وأوضح الوزير أن معدلات البطالة في العالم العربي في تزايد وأن الاقتصاديات العربية ومعدلات النمو في الفترة الأخيرة تواجه مشكلات اقتصادية تنتظر منا الكثير كوزراء عمل لتحسين بيئات العمل لمواجهة معدلات البطالة، مشيرا إلى وجود بطالة بين الشباب لذلك نحتاج لإيجاد المزيد من الفرص للشباب والشابات وعلينا أن نتعاون في كيفية أن تسهم المنظمة العربية في تسهيل فرص العمل. وأضاف هناك إشكالية تتعلق بانخفاض إنتاجية العامل العربي وعلينا إيجاد وسائل لرفع مستوى الإنتاجية وقال، من غير المنطقي جدا أن نطالب بزيادة أجور العامل وإنتاجيته منخفضة، علينا أن نسعى إلى رفع إنتاجيته حتى يتم تحسين أجوره. مشيرا إلى أن منظمة العمل العربية من المنظمات النشطة ونأمل أن يكون لها دور أكبر في تحقيق تطلعات الشعوب العربية والقيادات في العالم العربي ونحن قادرون على تحمل المسؤولية.

من جانبه، أوضح مدير عام منظمة العمل العربية فايز المطيري أن الوطن العربي يشهد عديدا من المتغيرات والتحولات والتحديات ومن بين هذه التحديات التي يجب مجابهتها قضايا التشغيل ومكافحة البطالة والحد من الفقر ومد مظلة العدالة الاجتماعية.

وقال، لقد اهتمت المنظمة بمخاطر تزايد البطالة على الأمن، فقد دقت ناقوس الخطر بأنه لا توجد فرص تتناسب مع تركيبة نمو العمل في هذه الدول حتى أصبحنا نمر بمرحلة حرجة نحن في أمس الحاجة للتعاون العربي لمواجهة التحديات وبات لزاما علينا أن نعمل على استقرار البلدان العربية للوصول إلى حلول للأزمات التي نواجهها. وأضاف تبقى القضية الفلسطينية هي قضية العرب الأولى، يستوجب التنسيق بين الدول العربية بين كل المستويات.

صحيفه الاقتصادية

https://www.aleqt.com/2015/10/15/article_998321.html