الربيعة: نسعى لضم فلسطين لمنظمة التجارة العالمية.. واعتماد «العربية» لغة رسمية

15-10-2015 عدد المشاهدات : 825 مشاهدة

  قال وزير التجارة والصناعة د. توفيق الربيعة، أن هناك اهتماما من قبل اعضاء دول منظمة التجارة العربية في انضمام دولة فلسطين إلى منظمة التجارة العالمية، إلى جانب سبع دول عربية أخرى، مضيفاً خلال افتتاحه اجتماع وزراء التجارة للدول العربية الأعضاء في منظمة التجارة العالمية والدول العربية الساعية للانضمام في مدينة الرياض أمس للتحضير للاجتماع الوزاري العاشر لمنظمة التجارة العالمية المقرر عقده في نيروبي كينيا، وذلك بحضور ومشاركة مدير عام منظمة التجارة العالمية السيد روبرتو أزيفيدو والأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية للشؤون الاقتصادية د. محمد بن ابراهيم التويجري.

وأوضح الربيعة أن الاجتماع يهدف لتحديد موقف المجموعة العربية من مفاوضات جولة الدوحة للتنمية، ودعم حصول جامعة الدول العربية على صفة مراقب في مجالس، وهيئات ولجان منظمة التجارة العالمية كما يتم مناقشة طلب اعتماد اللغة العربية واعتبارها لغة عمل رسمية في منظمة التجارة العالمية، مشيراً إلى أن استضافة المملكة لهذا الاجتماع الهام يأتي انطلاقاً من حرصها على تعزيز مسيرة العمل العربي المشترك على مختلف الاصعدة وعلى توحيد الجهود والمساعي لتحقيق مصالح الدول العربية في كافة المجالات وخصوصا في مجال التجارة الدولية التي تعتبر من أبرز المحركات لزيادة مستوى النمو الاقتصادي والتوظيف ومكافحة الفقر.

وأشار إلى أن المجموعة العربية لن تألو جهداً للمحافظة على النظام التجاري المتعدد الأطراف وعلى مصداقية منظمة التجارة العالمية، موضحاً أن ذلك يتطلب تعزيز بناء القدرات للكوادر العاملة المعنية بشؤون ومفاوضات منظمة التجارة العالمية في الدول العربية، من خلال زيادة المساعدات الفنية التي تقدمها المنظمة للدول العربية على المستويين الوطني والاقليمي، وزيادة حصة التمثيل والوظائف للكفاءات العربية ضمن الكوادر العاملة في منظمة التجارة العالمية، لافتا إلى أهمية تسهيل وتسريع انضمام الدول العربية الساعية للانضمام إلى المنظمة من أجل دمجها في الاقتصاد العالمي، وتمكينها من الحصول على فرص النفاذ للأسواق المختلفة والنهوض باقتصاداتها.

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1091259