ازدهار بيئي يعقب أمطار الطائف.. وانتعاش القطاع الزراعي

12-10-2015 عدد المشاهدات : 1019 مشاهدة

هطلت أمطار غزيرة على الشفا والهدا والمواقع السياحية في الطائف مصحوبة بزخات من البرد شملت أحياء مدينة الطائف والضواحي على مختلف المحاور والشفا والهدا والحوية والسيل ومراكز وقرى جنوب المحافظة مما انعش البيئة الطبيعية بالمرتفعات التي تحتضن المزارع المنتشرة على المصاطب الخضراء.

وارتفعت مناسيب مياه السيول المحتجزة في العديد من السدود، ومن أهمها سد وادي ليا بجنوب المحافظة، بينما سال العديد من الشعاب في المرتفعات الشرقية والغربية والجنوبية، ونوه المزارعون بأهمية موسم الامطار وانعكاسه الايجابي على نشاطهم الزراعي خلال الفترة المقبلة، خاصة وأن موسم قطاف الفاكهة الصيفية على نهايته، وازدهار انتاج المحاصيل الورقية ومنتجات البيوت المحمية.

وانعكس اعتدال الطقس على ارتفاع نسبة الاقبال على المراكز السياحية بأنحاء المحافظة، وأشار أهالي جنوب الطائف الى النماء البيئي في المرتفعات، وانحسار المواقع المتأثرة بشح الامطار في وقت سابق، مع ازدهار الغطاء النباتي، مشيرين الى أن المراعي الخصبة الممتدة عبر السلاسل الجبلية والسهول والاودية سيكون لها أثرها في توفير المراعي لأنواع الماشية المحلية وبالتالي على اعتدال الاسعار.

ومن جهتها حذرت إدارة الدفاع المدني بالطائف المواطنين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر وقت هطول الامطار، وعدم المكوث بالاودية التي قد تسيل بمياه الامطار المحمولة من مواقع بعيدة دون سابق إنذار، مشيرة الى توقعات باحتمال هطول أمطار مصحوبة بنشاط في الرياح السطحية تحد من مدى الرؤية الأفقية، وأهابت بالمتنزهين عدم الاقتراب من المستنقعات المائية التي تنشأ عقب هطول الامطار، وعدم الخروج للمواقع المفتوحة خشية التعرض للصواعق الرعدية، والوقاية من انزلاق المركبات في الطرق بالقيادة الهادئة. 

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1090300