غرفة المدينة تدرب طلاب جامعة طيبة على اختيار المشروعات المناسبة

03-09-2015 عدد المشاهدات : 1010 مشاهدة

أكد أمين عام غرفة المدينة المنورة علي عواري على أهمية الدورات التدريبية والتطويرية بالنسبة للشباب والشابات خاصة الخريجين منهم وضرورة فتح المجال لهم لممارسة الأعمال وتطبيق ما درسوه على أرض الواقع باعتبار أن الشباب هم مفتاح التجارب والمبادرات.

جاء ذلك خلال لقائه بعدد من طلاب جامعة طيبة الذين يمثلون نادي شباب الأعمال بالجامعة، حيث بين أن الغرفة وفي إطار شراكتها وتعاونها مع الجامعة في مجال التدريب والتوعية وصقل المهارة تضع كافة إمكانياتها المادية والفنية لرفد سوق العمل بقدرات وكفاءات مميزة، مشيراً إلى أهمية التعاون مع نادي شباب الأعمال لاستضافة عدد من رجال الأعمال والشركات لتقديم تجاربهم أمام الشباب وإعطاء الفرصة للشباب والشابات لتقديم أفكارهم ومبادراتهم وتسويقها لجهات التمويل ومؤسسات الخبرة باعتبارهم النواة الحقيقية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وأضاف عواري ان غرفة المدينة هي بوابة مفتوحة لدعم شباب وشابات الأعمال وهي إحدى الأدوات المساندة للشباب في تطوير مهارتهم وتزويدهم بالمعرفة التي تمكنهم من مواجهة مسؤوليات حياتهم.

جدير بالذكر أن نادي شباب الأعمال يختص بمجالي ريادة الأعمال والوعي المالي حيث يقوم النادي بتنفيذ العديد من الفعاليات وورش العمل المتعلقة بالمجالين.

 

صحيفه الرياض

http://www.alriyadh.com/1079068