وزير التجارة: مكافحة التستر التجاري أمر هام لتحسين الاقتصاد وتوليد الوظائف

08-02-2017 عدد المشاهدات : 195 مشاهدة

بمشاركة وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، نظمت الوزارة ورشة عمل عصف ذهني لمناقشة التستر التجاري وأفضل السبل والحلول للقضاء عليه، بمشاركة كبار مسؤولي وزارة التجارة والاستثمار وممثلين من وزارة الداخلية، وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وزارة المالية، وزارة العدل، وزارة الشؤون البلدية والقروية ومؤسسة النقد العربي السعودي، والهيئة العامة للاستثمار.

وأكد معالي الوزير في مستهل الورشة على ضرورة العمل للوصول لحلول جذرية للقضاء على التستر التجاري، مشيراً الى أن: "مكافحة التستر التجاري أمر هام وحيوي لتحسين الاقتصاد وتوليد الوظائف، وبالتالي كان من أهم مبادرات الوزارة في برنامج التحول الوطني 2020، برنامج مكافحة التستر التجاري لإيجاد حلول ناجعة للقضاء عليه".

وبين القصبي أن منظومة التجارة والاستثمار بالتعاون وبالتكامل مع الجهات الحكومية ذات العلاقة لن تألوا جهداً في سبيل مكافحة التستر التجاري في إطار سعيها لتوفير بيئة استثمارية جاذبة تماشياً مع رؤية 2030.

وحث وزير التجارة والاستثمار المشاركين في الورشة على "التفكير خارج الصندوق" والتعاون وتبادل الرؤى والمقترحات للخروج بأفكار وبرؤية واضحة حول أبرز التحديات التي تواجه مكافحة التستر التجاري والسبل المثلى للقضاء عليها.

وتخلل ورشة العمل عرض مرئي للبرنامج الوطني لمكافحة التستر التجاري، واستعراض أهم المبادرات المتعلقة بهذا البرنامج وأبرز الحلول المقترحة لمكافحة التستر التجاري، وناقش المشاركون في ورشة العمل أبرز التحديات التي تواجه مكافحة التستر التجاري.

كما ناقش المشاركون أبرز الحلول للقضاء على التستر التجاري بحسب الآراء المطروحة من المشاركين، عبر محوري التنظيمات والعقوبات وتوحيد الجهود بين الجهات الحكومية المعنية.

وتأتي هذه الورشة في إطار جهود الوزارة لتعزيز وتفعيل التعاون والشراكة مع الجهات الحكومية ذات العلاقة والهادفة لرفع مستوى التكامل بين هذه الجهات لإنجاح الجهود الرامية للقضاء على التستر التجاري.

 

المصدر: صحيفة الرياض

http://www.alriyadh.com