حصيلة الإجازة.. إشغال فنادق مكة يصل 90 % والمدينة 40 %

05-02-2017 عدد المشاهدات : 245 مشاهدة

 

أكد متخصصون في قطاع السياحة والفنادق لـ«عكاظ» أن نسبة الحجوزات والإشغال في مكة المكرمة تراوحت بين 80- 90 %، وذلك حسب الغرف المطلة على الحرم المكي والغرف الداخلية للفنادق.

وبينوا أن أسعار الغرف في الأيام العادية تراوح بين 150-200 ريال، وترتفع في أيام الإجازة لتصل إلى 300 ريال.

إلا أنهم أشاروا إلى تراجع نسبة الإشغال في فنادق المنطقة المركزية بالمدينة المنورة خلال شهر يناير الماضي وصلت إلى 35 %.

فيما كشفت جولة «عكاظ» أن نسبة الحجوزات الفندقية للفترة الأولى من موسم العمرة بلغت 85% لكافة الغرف الفندقية المُعدّة للسكن في المنطقة المركزية بمكة وما حولها لتشمل كدي، والعزيزية، والروضة، وجرول.


وأوضح نايف العتيبي «مواطن» أن الأجواء التي تعيشها مكة مقارنة بالطائف، حيث المناخ البارد، شجعته على تمضية بعضا من أيام الإجازة في رحاب العاصمة المقدسة.

وحول الأسعار قال: «قبل الإجازة كان الكثير من الفنادق في منطقة العزيزية سعرها في الليلة الواحدة ما بين 150- 200 ريال، لكنها في الإجازة ارتفعت إلى 300 ريال للغرفة المزدوجة الواحدة».

وبين رضا شلبي «مدير قسم الحجوزات بإحدى فنادق المنطقة المركزية» بقوله: «موسم العمرة لهذا العام أكثر حيوية ونشاطا، مقارنة بالعام الماضي، إذ تتقاطع معه إجازات المدارس، وبلغت نسبة الحجوزات للغرف الداخلية 90 %، فيما وصلت حجوزات الغرف المطلة على ساحات المسجد الحرام إلى 80%».

وأوضح أن أسعار الغرف والأجنحة الفندقية لم يطرأ عليها أي تغيير مقارنة بالعام الماضي، مبينا أن سعر الغرفة المفردة تراوح ما بين 350 - 450 ريالا للغرفة الواحدة، بينما وصلت أسعار الأجنحة الملكية المطلة على الحرم المكي الشريف ما بين 1100 - 1350 ريالا لليلة الواحدة شاملة وجبة الإفطار والعشاء.

من جهته، لفت عبدالرحمن العمري «مأمور حجوزات بأحد فنادق المنطقة المركزية» إلى أن أعمال الحجوزات بدأت منذ قرابة 45 يوما قبل انطلاق موسم العمرة، وأن نسبة إشغال الفندق لهذا الموسم بلغت 95 %، منوها إلى وجود زيادة ملموسة في الحجوزات عن مثيلاتها العام الماضي.

وقال: «نسب الزوار المعتمرين من داخل السعودية ودول مجلس الخليج تراوح ما بين 35 - 45 % من حجوزات الفندق، كما أن أسعار الغرف الفندقية ذات فئة 5 نجوم وصلت أسعارها ما بين 650 - 700 ريال لليلة الواحدة شاملة وجبة الإفطار».

من ناحيتهم، كشف عدد من ملاك فنادق بالمنطقة المركزية في المدينة المنورة وجود انخفاض في نسبة إشغال الفنادق لشهر يناير لهذا العام، إذ لم تتجاوز النسبة 40 % مقارنة بالعام الماضي.

وأرجعوا ذلك لهبوط قيمة بعض عملات الدول؛ ما أثر على حركة السياحة والزيارة للمدينة.

وذكر علي البيتي «صاحب سلسلة فنادق بالمدينة المنورة» أن نسبة الإشغال الحالية للفنادق خلال هذا الأسبوع تقدر بـ 70%، إلا أنه يوجد انخفاض واضح لنسبة الإشغال لشهر يناير الماضي، التي لم تتجاوز، -حسب قوله- 35% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وأضاف البيتي: «النسب مخيبة للآمال مقارنة بالأعوام الماضية التي كانت تصل بها نسبة الإشغال في الإجازات».

ولفت طلال العمري «أحد المستثمرين بقطاع الفنادق» إلى أن نسبة إشغال الفنادق من زوار الداخل لا تتجاوز 15% بالمنطقة المركزية؛ نظرا لسكنهم بالوحدات السكنية التي تصادفهم أثناء دخولهم لطيبة، وتفضليهم لها للبعد عن زحام المنطقة المركزية".

من ناحيته، أوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة المدينة المنورة المهندس خالد الشهراني أن نسبة إشغال الفنادق بالمدينة المنورة بلغت أكثر من 90 %، منذ بداية إجازة منتصف الفصل الدراسي الأول، لكن نسبة الإشغال خلال الشهر الماضي وصلت لنحو 70 %.

 

 

المصدر: صحيفة عكاظ

http://okaz.com.sa

أ

كد متخصصون في قطاع السياحة والفنادق لـ«عكاظ» أن نسبة الحجوزات والإشغال في مكة المكرمة تراوحت بين 80- 90 %، وذلك حسب الغرف المطلة على الحرم المكي والغرف الداخلية للفنادق.

وبينوا أن أسعار الغرف في الأيام العادية تراوح بين 150-200 ريال، وترتفع في أيام الإجازة لتصل إلى 300 ريال.

إلا أنهم أشاروا إلى تراجع نسبة الإشغال في فنادق المنطقة المركزية بالمدينة المنورة خلال شهر يناير الماضي وصلت إلى 35 %.

فيما كشفت جولة «عكاظ» أن نسبة الحجوزات الفندقية للفترة الأولى من موسم العمرة بلغت 85% لكافة الغرف الفندقية المُعدّة للسكن في المنطقة المركزية

بمكة وما حولها لتشمل كدي، والعزيزية، والروضة، وجرول.

وأوضح نايف العتيبي «مواطن» أن الأجواء التي تعيشها مكة مقارنة بالطائف، حيث المناخ البارد، شجعته على تمضية بعضا من أيام الإجازة في رحاب العاصمة المقدسة.

وحول الأسعار قال: «قبل الإجازة كان الكثير من الفنادق في منطقة العزيزية سعرها في الليلة الواحدة ما بين 150- 200 ريال، لكنها في الإجازة ارتفعت إلى 300 ريال للغرفة المزدوجة الواحدة».

وبين رضا شلبي «مدير قسم الحجوزات بإحدى فنادق المنطقة المركزية» بقوله: «موسم العمرة لهذا العام أكثر حيوية ونشاطا، مقارنة بالعام الماضي، إذ تتقاطع معه إجازات المدارس، وبلغت نسبة الحجوزات للغرف الداخلية 90 %، فيما وصلت حجوزات الغرف المطلة على ساحات المسجد الحرام إلى 80%».

وأوضح أن أسعار الغرف والأجنحة الفندقية لم يطرأ عليها أي تغيير مقارنة بالعام الماضي، مبينا أن سعر الغرفة المفردة تراوح ما بين 350 - 450 ريالا للغرفة الواحدة، بينما وصلت أسعار الأجنحة الملكية المطلة على الحرم المكي الشريف ما بين 1100 - 1350 ريالا لليلة الواحدة شاملة وجبة الإفطار والعشاء.

من جهته، لفت عبدالرحمن العمري «مأمور حجوزات بأحد فنادق المنطقة المركزية» إلى أن أعمال الحجوزات بدأت منذ قرابة 45 يوما قبل انطلاق موسم العمرة، وأن نسبة إشغال الفندق لهذا الموسم بلغت 95 %، منوها إلى وجود زيادة ملموسة في الحجوزات عن مثيلاتها العام الماضي.

وقال: «نسب الزوار المعتمرين من داخل السعودية ودول مجلس الخليج تراوح ما بين 35 - 45 % من حجوزات الفندق، كما أن أسعار الغرف الفندقية ذات فئة 5 نجوم وصلت أسعارها ما بين 650 - 700 ريال لليلة الواحدة شاملة وجبة الإفطار».

من ناحيتهم، كشف عدد من ملاك فنادق بالمنطقة المركزية في المدينة المنورة وجود انخفاض في نسبة إشغال الفنادق لشهر يناير لهذا العام، إذ لم تتجاوز النسبة 40 % مقارنة بالعام الماضي.

وأرجعوا ذلك لهبوط قيمة بعض عملات الدول؛ ما أثر على حركة السياحة والزيارة للمدينة.

وذكر علي البيتي «صاحب سلسلة فنادق بالمدينة المنورة» أن نسبة الإشغال الحالية للفنادق خلال هذا الأسبوع تقدر بـ 70%، إلا أنه يوجد انخفاض واضح لنسبة الإشغال لشهر يناير الماضي، التي لم تتجاوز، -حسب قوله- 35% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وأضاف البيتي: «النسب مخيبة للآمال مقارنة بالأعوام الماضية التي كانت تصل بها نسبة الإشغال في الإجازات».

ولفت طلال العمري «أحد المستثمرين بقطاع الفنادق» إلى أن نسبة إشغال الفنادق من زوار الداخل لا تتجاوز 15% بالمنطقة المركزية؛ نظرا لسكنهم بالوحدات السكنية التي تصادفهم أثناء دخولهم لطيبة، وتفضليهم لها للبعد عن زحام المنطقة المركزية".

من ناحيته، أوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة المدينة المنورة المهندس خالد الشهراني أن نسبة إشغال الفنادق بالمدينة المنورة بلغت أكثر من 90 %، منذ بداية إجازة منتصف الفصل الدراسي الأول، لكن نسبة الإشغال خلال الشهر الماضي وصلت لنحو 70 %.