«هيئة المنشآت» مستعدة لدعم صناعة التمور وتأييد عمالة للمشروعات الصغيرة

08-01-2017 عدد المشاهدات : 80 مشاهدة

رعى محافظ عنيزة عبدالرحمن إبراهيم السليم مغرب أمس الأول اللقاء المفتوح الذي قدمه محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة د.غسان أحمد السليمان تحت عنوان (المنشأت الصغيرة.. تحول وبناء) في قاعة علي التميمي بمقر غرفة عنيزة الجهة المنظمة، بالتعاون مع الغرفة التجارية بالرس.

ورحب رئيس غرفة عنيزة محمد الموسى بالجميع، مشيراً إلى أن مثل هذه اللقاءات تأتي توافقاً مع رؤية ٢٠٣٠، وتعتبر هدفاً إستراتيجيًّا في عمل الغرفة من خلال التهيئة والتشجيع للانخراط في هذا المجال الحيوي الهام، من جانبه أكد د. غسان السليمان أن الهيئة تعتبر حلما تحقق بعد عشرين عاماً لتعزيز المنشآت الصغيرة ونقوم حالياً بدراسة لتعريف الهيئة ووضع خطة استراتيجية لتطوير المنشأة من ضمنها التركيز على تفعيل إمارات المناطق والجامعات والمدارس والقطاعات الحكومية وغيرها.

وأضاف: كان لنا تواصل مع الجهات المعنية لدراسة الأنظمة وتحديثها وعرضها على مجلس الغرف السعودية وسترى النور قريباً، ومن تلك الأفكار التوسع في العمل وإنشاء مكاتب في عدد من المناطق علاوة على التوسع في الحكومة الإلكترونية لمواكبة التطور التقني، وأشار الى أنه يوجد أكثر من مليون ومائتي ألف منشأة لذا لابد من العمل لبحث العقبات التي تواجهها وسبل تعزيزها بإيجاد حلول ناجعة إذ ان كل دول العالم تمر بدورات اقتصادية وسيتحسن الاقتصاد السعودي بفضل الجهود المبذولة القادرة على التصدي للتحديات وتجاوزها، منوهاً بضرورة الوقوف يدا واحدة ضد التستر الذي يعد معضلة حقيقية.

واختتم حديثه بالقول: الهيئة لديها الاستعداد لدعم صناعة التمور ولكن لابد من رجال الأعمال والغرف أن ترفع مرئياتها ومقترحاتها حول تفعيل هذا الاقتصاد الهام مع إمكانية جمع أكثر من نشاط في موقع واحد وأنه سيتم قريباً إن شاء الله إقرار منح تأييد من قبل الهيئة لكل من يرغب في الاستقدام علاوة على إمكانية استخراج السجل التجاري باستخدام عنوان منزلي مع دراسة تأثير القرارات المتعلقة برسوم وزارة العمل على القطاع الخاص، وفي ختام اللقاء كرمت غرفة عنيزة الدكتور غسان السليمان بدرع تقديري.

 

المصدر: صحيفة الرياض

http://www.alriyadh.com