وزير العمل: إقرار لجنة لمتابعة تنفيذ توصيات منتدى القطاع غير الربحي

05-12-2016 عدد المشاهدات : 148 مشاهدة

أكد وزير العمل والتنمية الاجتماعية د. علي الغفيص في أول تصريح له لوسائل الإعلام عقب تعيينه بأن على وسائل الإعلام إعطاء المساحة للنشر لجميع المنتديات لما لها من أهمية فيما يتم طرحه من خلالها.

وقال الغفيص خلال تصريحه عقب حضوره اليوم الثاني من منتدى تطوير القطاع غير الربحي السادس أمس، بأن وسائل الإعلام فيها آمال كبيرة فيما تقوم به من نقل المعلومات عن أعمال المنتدى، وخصوصاً مع أعمال اللجنة التي تم إقرارها لمتابعة تنفيذ توصيات هذا المنتدى على أرض الواقع.

وأكد الغفيص في كلمته بأن المنتدى حفل في أيامه السابقة والأيام القادمة بالمعلومات والخبرات الدولية والمحلية المميزة والتجارب العالمية والمحلية، متمنياً من جميع المشاركين والمشاركات الاستفادة من هذا المنتدى، مبيناً أهمية تفعيل توصيات المنتدى ميدانياً والذي أتمنى أن لا تنتهي هذه الخبرات والمعلومات بين أروقة هذا المكان.

وأشار إلى أنني أتطلع والمجتمع بأسره إلى تفعيل القرارات في الميدان فأنتم من عمل في الأعمال التطوعية وكل هذه المؤسسات المشاركة والجمعيات التي لم تشارك سواء، فإن كل هذه الأعمال المشاركة غير الربحية والجمعيات الخيرية هي أعمال تطوعية وهي أعمال متعدية وأقصد بكلمة "متعدية" أي متعدية لما بعد هذه الحياة الدنيا، وهي من أعمال الآخرة ورصيد للقاء رب العالمين من العمل الخيري للمجتمع ونفع الناس وهذه الأعمال التي تقومون بها في الجمعيات والمؤسسات الخيرية وغير الربحية فيها نفع عظيم للمجتمع اقتصاديا واجتماعيا.

وأوضح بأن التنمية الاقتصادية للمجتمع والمجتمعات تنبثق من هذه الأعمال المباركة، والإنسان بعمله يأخذ راتبه ولكن عندما يحتسب هذا العمل عند الله عز وجل فهذا هو العمل المتعدي الذي أقصده لي في هذه الدنيا وبركة في هذه الدنيا وأجر عظيم في الآخرة، فأنتم من المشاركين والمشاركات والذين لم يشاركوا بالحضور وتصلهم هذه الفعاليات أن يستفيدوا منها وأن يفعلوها على أرض الواقع وستكون الوزارة داعماً بجميع الامكانات لتنفيذ نتائج هذا المنتدى المبارك على أرض الواقع وتحقيق نتائجه فعلياً بالقريب العاجل.

وأضاف: أطالب من الزملاء المنظمين لهذا المنتدى أن يشكل فريق عمل لمتابعة تفعيل نتائج هذا المنتدى على أرض الواقع، ورصد نتائجها المتحققة في الربع الأول من هذا العام والربع الثاني والثالث ونهاية العام لنصل بنتائج هذا المنتدى وهذه المشاركة الفاعلة والخبرات الدولية والمحلية ليستفيد منها كل محتاج لهذه النتائج من المنتدى والخبرات وكذلك زرع هذه الثقافة التطوعية في مجتمعنا وهي التي حثنا عليها ديننا الحنيف بوضوح لنفع الناس وهذه الأعمال التي تنفع الناس سيكون مردودها عليكم مباركة في هذه الدنيا ومردودها على المجتمع اقتصاديا واجتماعيا.

 

المصدر: صحيفة الرياض

http://www.alriyadh.com