إقراض مزارعي الهدا والشفا بعد توقف 30 عاماً

13-03-2016 عدد المشاهدات : 475 مشاهدة

تدرس خمس جهات حكومية آلية جديدة لتمكين مزارعي الورد الطائفي في منطقتي الهدا والشفا من الحصول على القروض الزراعية بعد توقفها نحو 30 عاما.

وأبان مدير البنك الزراعي في الطائف المهندس حسن القرشي لـ«عكاظ» أنه صدرت الموافقة على فتح القروض الزراعيه لمزارعي الورد الطائفي الذين ليس لديهم صكوك شرعية، وذلك وفق آلية واشتراطات خاصة. لافتا إلى أنهم يدرسون مع خمس جهات رسمية هذه الآلية وترتيبها لاستقبال الوثائق التي بحوزة المزارعين، واتخاذ أقصر الطرق لمساعدتهم وفق اشتراطات جديدة تسهل من سرعة عملية إقراضهم.

بينما أوضح سلطان الخالدي أحد مزارعي الورد الطائفي لـ«عكاظ» أن نحو 80% من هذه المزارع دون صكوك بسبب منع استخراج الصكوك الزراعية لها وتحديدا في الشفا والهدا منذ 30 عاما، ما تسبب - حسب رأيه - في إعاقة التنميه الزراعية والسياحية في محافظة الطائف. وعبر عن سعادته بقرار فتح القروض العقارية، قائلا إنه أمر مبهج ويدعم المزارعين ويحقق لهم تنمية مطردة وتطوير منتجاتهم الزراعية. مؤملا الإسراع في تطبيقه على أرض الواقع.

 

صحيفة عكاظ

http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20160313/Con20160313828907.htm