مجلس الغرف واتحاد الصناعات الدنماركية يوقعان مذكرة تفاهم لتأسيس مجلس أعمال مشترك

02-03-2016 عدد المشاهدات : 362 مشاهدة

 تشهد العلاقات الاقتصادية السعودية الدنماركية نقلة جديدة بتوقيع الجانبين أمس الأول على مذكرة تفاهم لتأسيس مجلس أعمال سعودي دنماركي سيكون من شأنه دعم وتعزيز العلاقات التجارية بين المملكة والدنمارك من خلال قطاعي الأعمال.

وقام بتوقيع المذكرة التي تمت في إطار زيارة صاحب السمو الملكي الأمير فريدريك هندريك اندريه ولي عهد مملكة الدنمارك إلى المملكة، كل من رئيس مجلس الغرف السعودية د. عبدالرحمن بن عبدالله الزامل، ونائب المدير العام لاتحاد الصناعات الدنماركية توماس بوستروب.

وسيعنى مجلس الأعمال المرتقب بفتح مجالات نوعية جديدة للتعاون الاقتصادي والتجاري تخدم المصالح المشتركة للبلدين والقطاعات الخاصة فيهما، إضافة إلى تسهيل التفاعل المستمر بين قطاعي الأعمال السعودي والدنماركي، فضلا عن الاضطلاع بالعديد من الأنشطة التجارية والترويجية في مجال التجارة والاستثمار ونقل التكنولوجيا والابتكار والتدريب، بالتركيز على القطاعات المستهدفة.

ونصت مذكرة التفاهم على أن يتكون مجلس الأعمال المشترك من ممثلين من أصحاب الأعمال المهتمين بالاستثمار والتجارة من كل جانب، ويعقد المجلس اجتماعات دورية في الرياض وكوبنهاغن يتم من خلالها مناقشة وبحث فرص التعاون التجاري والاستثماري بين الجانبين، كما يعمل على تسهيل تبادل المعلومات بين مجتمعي الأعمال السعودي والدنماركي بشأن الأوضاع الاقتصادية والسوق والفرص الاستثمارية المتاحة، إضافة لتعزيز الروابط والاتفاقات في قطاعات التعاون الاقتصادي والصناعي وتقديم المقترحات والدراسات للجهات المختصة في البلدين بغرض تحسين وتطوير التعاون الاقتصادي، إلى جانب تبادل الوفود التجارية وإقامة المعارض والفعاليات المختلفة.

ويعد توقيع هذه المذكرة ثمرة لجهود مستمرة ومساعي سعودية دنماركية مشتركة للارتقاء بحجم التعاون بين البلدين.

وبمناسبة زيارة ولي العهد الدنماركي للمملكة بصفته المبعوث التجاري لبلاده، فقد نظمت الحكومة الدنماركية ممثلة في وزارات الخارجية والبيئة والصحة والنمو، فعاليات لترويج التجارة الدنماركية تمثلت في إقامة معرض للتعريف بالدنمارك من خلال التركيز على الصناعات والتقنيات المرتبطة بالمدن الذكية والصحة والبيئة والغذاء والتصاميم العصرية.

 

صحيفة الرياض

http://www.alriyadh.com/1133710